Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
  • آخر الأخبار
أخبار - منوعات - إصدارات : تهويد القدس في مسرحيات الأطفال - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 18:29
مهرجانات - ملتقيات - مناسبات: تتويج ” الطوق والأسورة” بالقاهرة - الخميس, 17 كانون2/يناير 2019 18:15
مسرح - الفنون الدرامية: هواة غيروا تاريخ المسرح - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 17:58
أخبار - منوعات - إصدارات : موازين: موعد دورة 2019 - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 17:46
مختارات - كتابات - مواضيع: تصور التجمع العالمي الأمازيغي - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 17:33
أخبار - منوعات - إصدارات : وعكة صحية لزهور ‎السليماني - الأحد, 13 كانون2/يناير 2019 17:30
متابعات - تغطيات صحفية: Meilleur film marocain en 2018 - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 17:23
بحوث - مقالات - دراسات: التراث في المسرح العربي - السبت, 19 كانون2/يناير 2019 16:29
مسرح - الفنون الدرامية: تكريم هامات مسرحية مصرية - السبت, 12 كانون2/يناير 2019 13:18
سينما - تلفزيون - سمعي بصري: وليلي أفضل فيلم مغربي ل 2018 - الأحد, 13 كانون2/يناير 2019 11:49
Blue Grey Red
مواعيد فنية - ثقافية

"رماس" تدشن جولة بأوروبا

الخميس, 10 كانون2/يناير 2019 16:23

المسرحية الأمازيغية "رماس" تدشن جولة بأوروبا


بقلم محمد السعيدي

يتسم النص المسرحي الأمازيغي الموسوم بعنوان "رماس"، في أبعاده الفنية والقيمية، بالدعوة إلى "الحفاظ على التراث الأمازيغي بالمغرب، والحفاظ على الهوية، وعدم التفريط فيها في زمن العولمة، وضياع الهويات"، في قالب فني يستحضر العمق التاريخي والحضاري من أجل التأسيس لحاضر ومستقبل ينبني على قيم التعايش والتسامح والاحترام، في ظل واقع عالمي تطغى فيه سلوكات وممارسات أحادية تنتصر للتطرف والتحريض على الكراهية.

في هذا الصدد، تقوم فرقة "مارتشيكا للمسرح والسينما بالناظور"، وهي الفرقة ذاتها التي تقوم بتشخيص مسرحية "رماس" للمؤلف أحمد زاهد وإخراج الفنان والكوميدي بوزيان، بجولة فنية أوروبية تشمل عددا من البلدان، كالدانمارك، وألمانيا، وهولندا، حاملة في قالب إبداعي وفني رسائل إنسانية في سعي إلى معانقة جديدة لجمهور هذه الدول.

هذه العروض المسرحية تندرج في إطار الجولات المسرحية المدعمة من طرف الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، علما أن العاصمة الدانماركية كوبنهاجن ستكون محطة أولى من محطات هذه الجولة؛ وذلك يوم غد الجمعة 11 يناير 2019 بمسرح " BREMEN TEATER " على الساعة السابعة مساءً؛ فيما سيكون العرض الثاني بمدينة فرانكفورت الألمانية يوم 12 يناير 2019 بمسرح "SAALBAU NIDDA" ابتداءً من الساعة السابعة مساءً، تليها عروض أخرى بهولندا.


 

مهرجان أسكاس أماينو الدولي

الأربعاء, 09 كانون2/يناير 2019 13:51

جمعية أريف تنظم مهرجان أسكاس أماينو الدولي

تستعد جمعية أريف للثقافة والتراث بالحسيمة بتنسيق وتعاون مع جمعية تايخر للمسرح بهولندا لتنظيم النسخة الأولى من مهرجان أسكاس أماينو 2969 الدولي وذلك يوم 12 يناير 2019 بأمستردام و 13 يناير 2019 بروتردام، تحت شعار “الثقافة الأمازيغية جسر للتواصل وإحياء للهوية والذاكرة الجماعية”.

يتوخى المهرجان ضمن أهدافه تسويق المنتوجات المحلية لفائدة عدة تعاونيات، ويتضمن في برنامجه عروضا مسرحية وندوات ومعارض وسهرات.

 
 

بنطلحة في ضِيافة محمود درويش

السبت, 22 كانون1/ديسمبر 2018 12:35

الشاعر محمّد بنطلحة في ضِيافة محمود درويش بالرباط

 

ينظّم بيت الشعر في المغرب بشراكة مع مُؤسسة الرعاية لصندوق الإيداع و التدبير أمْسية الشاعر محمد بنطلحة، وذلك ضِمن  برنامجه الثقافي والشّعري الموسوم ب " شُعراء مغاربة في ضيافة محمود درويش".

تنعقد هذه الأمسية مساءَ يوم الخميس 27 دجنبر 2018 في الساعة السادسة مساء بالرواق الفني للمؤسسة.
يقدّم الأمسية الشّاعر جمال الموساوي، ويُحْيي فقرتها الموسيقية الفنان كريم فنّيش.

يعدّ محمّد بنطلحة صاحب تجْربة شِعرية خِصبة وثريّة، فعلى مدى أربعة عقُود وهو يُسهِم بانتظام في تغْذية وإثراء المتن الشّعري المغربي بمُقترحات تخييلية وفنيّة جعلت الشعر رهانَه الوحيد، بعيدا عن أيّ اشتراطات أخرى سياسية أو إيديولوجية، كما أنّ تعدّدَ خياراته الثقافية والجمالية وتنوّعَ المرجعيات الفكرية والفلسفية التي تحاورت معها قصيدتُه أهّله دوما ليكُون صوتا مُميّزا في النسيج الشعري المغربي. صوتٌ قادر على الاشتباك مع أسئلة وجُودية تضع الذات الإنسانية أمام استحقاقات مستمرة و لانهائية، يمتزج فيها الكائن بالممكن، التخييلي بالواقعي،المادي بالروحي...

أصدر له بيت الشعر في المغرب الأعمال الشعرية، وذلك على هامش فوزه سنة 2016 بجائزة الأركانة العالمية للشعر التي يمنحها بشراكة مع مُؤسسة الرعاية لصندوق الإيداع والتدبير.

 
 

بيت الشعر: إلزا المراكشية

الجمعة, 14 كانون1/ديسمبر 2018 10:16

الشاعرة مليكة العاصمي في ضيافة محمود درويش بالرباط

ضمن برنامجه الثقافي والشعري" شعراء مغاربة في ضيافة محمود درويش"، ينظم بيت الشعر في المغرب بتعاون مع مؤسسة الرعاية لصندوق الإيداع و التدبير أمسية الشاعرة المغربية مليكة العاصمي وذلك يوم الأربعاء 19 دجنبر 2018 في الساعة السادسة مساء بالرواق الفني للمؤسسة.

يقدم الأمسية الشاعر حسن نجمي، ويُحيي فقرتها الفنية الثنائي الموسيقي جبريل بناني على آلة الكمان و بدر الأشهب على آلة الرق.

"نساء في امرأة" أو " إلزا المراكشية "  تلك بعض النعوت والصفات التي التصقت بالشاعرة الرائدة مليكة العاصمي، التي تعتبر واحدة من الشخصيات الثقافية والسياسية والأدبية في المغرب التي طبعت،  منذ سبعينيات القرن الماضي، الفضاء الأدبي و الشعري والإعلامي والسياسي بلون خاص، غير أن دورها الأهم يظل في إسهامها البارز في صنع الحداثة الشعرية للقصيدة المغربية إلى جانب زملائها من الشعراء المغاربة.

جدير بالذكر أن الشاعرة مليكة العاصمي، التي تزواج بين الكتابة الشعرية والبحثية، علاوة على دورها الإعلامي البارز، حاصلة على الإجازة في الأدب العربي وعلى شهادة الدراسات الأدبية واللغوية المقارنة. نالت دبلوم الدراسات العليا من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، وانتسبت، في بداية مسارها الوظيفي، إلى حقل التعليم، قبل أن تلتحق كأستاذة للتعليم العالي بكلية الآداب بجامعة محمد الخامس، ثم بجامعة القاضي عياض بمدينة مراكش، المدينة التي شغلت بها مسؤوليات جماعية ونيابية، وذلك ابتداء من سنة 1976، فقد كانت نائبة لرئيس بلدية المدينة الحمراء، كما انتخبت برلمانية عن المدينة لعدة ولايات نيابية.

من دواوينها الشعرية:

  • كتابات خارج أسوار العالم 1987

  • أصوات حنجرة ميتة 1989

  • شيء له أسماء 1997

  • دماء الشمس و بورتريهات لأسماء مؤجلة 2001

  • كتاب العصف 2008

  • أشياء تراودها 2015 ....

هذا إلى جانب مؤلفات أخرى حول الحضارة المغربية والعربية والثقافة الشعبية.

حظيت الشاعرة مليكة العاصمي، بالتكريم والاحتفاء من طرف العديد من المؤسسات الوطنية و العربية و الدولية تقديرا لدورها الثقافي والشعري البالغ، و تنويها بوطنيتها وانتصارها للقيم الإنسانية العليا التي نافحت دوما عليها في كتاباتها و خلال  مسارها في الحياة والعمل المدني و الثقافي و السياسي، كما ترجمت أشعارها إلى الكثير من اللغات العالمية وتوجد قصائدها في العديد من الأنطولوجيات الخاصة بالشعر المغربي.


 
 

La troupe Ineznazen des Ouacifs

الثلاثاء, 04 كانون1/ديسمبر 2018 19:32

Festival international des arts alternatifs en Tunisie

La troupe Ineznazen des Ouacifs du rendez-vous

 

Écrit par Mohamed Kebci

 

La troupe de théâtre Ineznazen des Ouacifs (Sud de Tizi-Ouzou) a pris part récemment au Festival international des arts alternatifs, en Tunisie.

La manifestation, qui est une copie conforme du Festival itinérant Raconte-Arts qui sillonne, depuis quatorze ans, les villages et localités de Kabylie, est à sa troisième édition. Une similitude loin d’être fortuite puisque cette dernière a inspiré les membres de l’association organisatrice de cet événement, habitués qu’ils sont du festival itinérant de Kabylie.

C’est, d’ailleurs, lors de la toute dernière édition de Raconte-Arts, à Tiferdud, que les membres d’Ineznazen, une troupe de théâtre d’expression kabyle, ont été invités par leurs homologues tunisiens. Chose faite, puisque nos comédiens se sont produits en pleine rue du Ksar El-Halouf, relevant du gouvernorat de Mednine, au sud de la Tunisie, en présence de près de 200 jeunes artistes venus des quatre coins du monde.

Cette manifestation porte sur le développement et l’amélioration de la démocratie culturelle, avec l’objectif de promouvoir la décentralisation et l’égalité d’accès aux espaces de créativité culturelle artistiques à travers les arts de la rue en Tunisie et de renforcer la coopération des jeunes artistes à l’échelle internationale et régionale. C’est un festival culturel artistique, alternatif et itinérant, qui vise à promouvoir la scène culturelle dans les villages et les gouvernorats de Tunisie.

C’est une rencontre culturelle qui consiste à regrouper plus que 200 jeunes des 24 gouvernorats de Tunisie et des quatre coins du monde, pendant 4 jours.

Au menu de ce festival, des conférences, des ateliers, du théâtre, de la musique, de la calligraphie, de la peinture et décoration des murs du village de graffitis, en sus d’une visite guidée sur Ksar Ezzit.

Lors de cette manifestation, la troupe Ineznazen, créée en 1993 par l’association culturelle Tarwa n Kweryet d’Agouni-Fourrou, a présenté son tout dernier-né, à savoir Muh Iruh, une adaptation en tamazight de la pièce Rihlet Handbal du grand dramaturge syrien, Saâdallah Ouanous.

Elle a, dans son escarcelle, plusieurs spectacles dont, notamment, Taghuri n tieugna (l’école abrutissante), Anazur i rewlen i lmut (L’lartiste qui fuit la mort), Akniwen (les jumeaux) écrits et joués par Saïd Kared dit Moumouh, ou encore Tagelda n targit (le royaume du rêve) ou Muhend u Caban, une adaptation en kabyle de En attendant Godot, de Samuel Beckett. Un répertoire qui a valu à cette troupe de nombreuses distinctions dont, notamment, le Grand Prix du Théâtre en plein air à Ath Yenni en 1996, le Grand Prix du Festival national du théâtre d'expression amazighe en 2000, les prix des meilleures interprétations masculine et féminine. Les toutes dernières distinctions remontent à l’été dernier quand Moumouh Kadi et Makhlouf Loucheni ont reçu, respectivement, le prix de la meilleure interprétation masculine et le prix de meilleure mise en scène au Festival national du théâtre amateur à Bouandas, dans la wilaya de Sétif. Des comédiens aux côtés d’Amazigh Mahroug, Mohamed-Amokrane Lachemot, Kenza Mechouche, Aït-Challall Faïrouz, Loualiche Karima, Belkacem Latari, Nassim Mesbah, Azwaw Loukkad, qui sont les dignes héritiers de leurs aïeux, entre autres Saïd Kared, Belaïd Kared, Kamel Loukkad, Idir Mecefeuh, Belkacem Kaouane, Lilya Idir, Kahina, Ouiza, Tannina et Layssa Loukkad et la liste est longue.

 
 

الصفحة 1 من 24

للإتصال بنا Nous contacter

Espace Tafoukt - Création

Adresse:
B.P 16113 Casablanca Principale - Royaume du Maroc
E-mail: bouichou@gmail.com theatretafukt@gmail.com
Télé: (+212) 669 279 582
GSM: (+212) 654 439 945
GSM: (+212)
667 313 882

Siège Social: Complexe éducatif Hassan II pour la jeunes Casablanca - Maroc

تابعنا على الفايسبوك facebook

المهرجان الدولي للمسرح الأمازيغي

المهرجان الدولي للفيلم الأمازيغي

جميع حقوق المجلة محفوظة لـمؤسسة تافوكت للإنتاج وفضاء تافوكت للإبداع © 2018
Joomla! برنامج "حر مفتوح المصدر" تم طرحه بموجب ترخيص GNU/GPL.